عبير جليح: صناعة المعارض تحتاج الدعم

ارشيفية / عبير جليح المدير التنفيذي لشركة الامتيازات الوطنية
الأربعاء
26.08.2020
عبير جليح: نشاط المعارض والمؤتمرات سيواجه الكثير من التحديات خلال المرحلة المقبلة والفرنشايز يشهدا ازدهاراً
 

الرياض- الفرنشايز

أكدت عبير جليح المدير التنفيذي لشركة  الامتيازات الوطنية تراجع أعمال قطاع المعارض بنسبة  كبيرة  ولكن في المقابل يوجد حاليا توجه كبير لـ «الـفرنشايز» المحلـي من قبل المستثمرين وفقا لتصريح صحفي لها .

 

وقالـت جليح: إن جائحة فيروس كورونا تعتبر من الـتحديات، الـتي أثرت على عمل كامل الـقطاع، خاصة أنه أساس لكثير من الأنشطة مثل تنظيم المعارض وقطاع التجهيزات الدعائية والديكور والـصوتيات والـشاشات والـفنادق ووكالات السفر والـطيران، وفي المقابل تعتمد غالـبية الأنشطة الـتجارية اعتمادا مباشرا على مثل هذه المعارض خاصة الاستهلاكية لـعقد الـلـقاءات المباشرة مع المستثمرين أو المستهلكين كونها المقر الـوحيد للتجار المتنقلين والأسر المنتجة.

وكشفت جليح أن  نشاط المعارض والمؤتمرات سيواجه الكثير من التحديات خلال المرحلة المقبلة أهمها تراجع نسبة الإقبال علـى مثل هـذه المعارض إلى أن يتم الإعلان عن انجلاء الجائحة، وسيلـجأ الـعارضون من الـدول الأخرى إلى إيجاد البدائل مثل المعارض الافتراضية تفاديا لمخاطر الاختلاط وتقليل التكاليف، التي أرهقت الاقتصاد الـعالمي بالفترة الماضية، مما سيدفع ذلـك أغلب الشركات إلى تخفيض ميزانياتها الـتي تشمل المشاركات بالمعارض، إلى جانب أن الإجراءات الاحترازية تتطلـب مشاركات قلـيلـة واستهلاك مساحات كبيرة ستسبب خسارة للشركة المنظمة في ظل ارتفاع أسعار تأجير المساحات في القاعات والمراكز التجارية.

وأكدت أن الـقطاع يحتاج حالـيا لإعادة الجدولـة الـزمنية واختيار الأوقات المناسبة في ظل ازدهار القطاعات التقنية والاتصالات والذكاء الاصطناعي والـقطاعات الـصحية والتعليمية إلى جانب قطاعات التغذية والـتوريد والـتي أثبتت قوتها أثناء الجائحة.

وتمنت جليح  أن  يكون هـناك دعم حكومي لـصناعة المعارض من خلال تقديم دعم مادي يساعد الـشركات الصغيرة والمتوسطة علـى المشاركة بمثل هـذه المعارض عن طريق دفع جزء من التكاليف المترتبة على المنظم، التي تعتبر تكاليف باهظة، إذ يبلغ متوسط الأسعار للثلاثة الأيام للقاعة الواحدة من ٤٥٠ إلى ٦٥٠ ألف ريال وغير مجهزة أو مفروشة مما يتطلب من المنظم فرشها وتجهيزها وصنع الأجنحة الخاصة بالـعارضين وتجهيز بقية الـتفاصيل لإكمال المعرض، وعادة يبلغ متوسط تكاليف إقامة معرض تجاري 1.5 إلى 5 ملايين ريال في حال كان العمل نوعيا ويعتمد على استضافات دولية وفعاليات مكلفة بالوقت ذاته فإن تكاليف المعارض الافتراضية تشكل ٢٠٪؜ فقط من تكلفة المعارض الواقعية ولكنها تحظى بإقبال كبير كما حدث معنا في المعرض الافتراضي للفرنشايز والذي تجاوز عدد العلامات التجارية ٥٠٠ علامة تجارية محلية ودولية وتجاوزت طلبات الفرنشايز ١٠٠ طلب خلال فترة المعرض كما كشف ذلك عن تعطش الكثير للبحث عن المشاريع قليلة المخاطر  ولكن مازلت أؤكد أن المعارض الافتراضية مهما وصلت من تقنية عالية وتميزت فلن تستطيع أن تحل محل  المعارض الواقعية التي تساعد على نمو العلاقات التجارية بشكل مذهل حتى وإن كانت أحد الحلول لإستمرارية القطاع.

 

 


ارشيفية / معرض سعودي برودكس2020