100 جهة دولية بمعرض أبو ظبي للفرنشايز

ارشيفية
ارشيفية / جانب من دورة سابقة لمعرض الفرنشايز
الإثنين
14.10.2019
معرض الفرنشايز العالمي منصة مهمة للتواصل مع أهم العلامات التجارية الدولية والمحلية والتفاعل مع المستثمرين
 

أبو ظبي- الفرنشايز(وام)

تنطلق فعاليات الدورة السابعة من معرض الفرنشايز العالمي يومي 22 و23 أكتوبر الجاري في مركز أبو ظبي الوطني للمعارض "أدنيك"..   وتنظم المعرض غرفة تجارة وصناعة أبو ظبي بشراكة استراتيجية مع رابطة الإمارات لتنمية الفرنشايز وبدعم من الجمعية الدولية للفرنشايز ومعهد مدراء الفرنشايز المعتمدين، - أحد أبرز فعاليات صناعة الامتياز التجاري وأكثرها نجاحا وإقبالا على مستوى العالم -.

ويتوقع أن يستضيف المعرض هذا العام أكثر من 100 جهة عارضة دولية ومحلية تمثل نحو 15 قطاعا مختلفا كالسياحة والترفيه، والنفط والغاز، والعقارات، والأزياء، والضيافة، وتكنولوجيا المعلومات، والمؤسسات المالية، والتجارة والنقل، والرعاية الصحية والأدوية، والتعليم، والأغذية والمشروبات، وتجارة التجزئة، والتنمية والتدريب، والسلامة والأمن، والتصنيع والصيانة، إلى جانب مشاركة واسعة من جمعيات حقوق الامتياز التجاري والخبراء والمختصين في هذا المجال.

وتقدر قيمة اقتصاد الامتياز في السوق بنحو 30 مليار دولار مع معدل نمو سنوي نسبته 27%، مما سيجعله أسرع القطاعات غير النفطية نموا في منطقة الشرق الأوسط التي شهدت خلال السنوات الأخيرة توقيع مجموعة من الصفقات الكبرى عبر قطاعات مختلفة لا سيما الأغذية والمشروبات والضيافة والتجزئة.

وقال محمد هلال المهيري، المدير العام لغرفة أبوظبي " يشهد نموذج الامتياز التجاري نموا متصاعدا في المنطقة، ومن هنا تكمن أهمية الفعاليات المختصة في هذا المجال كمعرض الفرنشايز العالمي في توفير منصة مهمة للتواصل مع أهم العلامات التجارية الدولية والمحلية والتفاعل مع المستثمرين إلى جانب استعراض أفكار المشاريع المبتكرة والفريدة أمام الشركات المرشحة للحصول على حقوق الامتياز والشركات الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال وأصحاب المشاريع.. كما يوفر الحدث فرصة فريدة للتواصل مع أهم خبراء الامتياز التجاري العالميين لتطوير وتعزيز العلامات التجارية في منطقة الشرق الأوسط، ويهدف كذلك إلى دعم وتشجيع رواد الأعمال الإماراتيين على الدخول في مشاريع الامتياز والاستفادة من مزاياها وفهم فوائد هذا النموذج التجاري ودوره الحيوي كأداة لتنمية الاستثمارات وتطوير الشركات أيضا".

ويتخلل الحدث مجموعة من الجلسات التفاعلية وورش العمل التعليمية لجميع المشاركين ولأصحاب الشركات والمستثمرين المحتملين بهدف توفير منصة مناسبة لتعزيز معارفهم وخبراتهم حول أساسيات اقتصاد الفرنشايز، وتنمية قدراتهم بالمجالات التي تناسب أعمالهم ضمن مجموعة متنوعة من فرص الامتياز التجاري


عصام عبدالحميد
محرر صحفي

الأكثر شيوعاً في المنتدى