أبو دبيل: علامات تجارية بمعايير عالمية

ارشيفية / من افتتاح أحد المحلات خارج السعودية
الجمعة
29.11.2019
عبدالله أبو دبيل مؤسس ورئيس مجموعة ركين :أطلقنا علامات سعودية لسوق الفرنشايز العالمي
 

لقاء-عصام عبد الحميد

أكد مؤسس ورئيس مجلس إدارة مجموعة ركين السعودية، الأستاذ عبدالله بن محمد أبو دبيل، أهمية صدور نظام الامتياز التجاري في هذا التوقيت لما سيتركه من آثار إيجابية بالغة على القطاع بما يسهم في نموه وتوسعه.

وأشار في حوار مع مجلة وموقع  (الفرنشايز) إلى أن مجموعة ركين السعودية، هي واحدة من أهم الشركات التي تعمل في قطاع الأغذية والمشروبات وقطاع التجزئة والاستشارات، وتملك عددًا من العلامات التجارية التي حققت نجاحات كبيرة .

نود التعرف على مجموعة (ركين السعودية نشاطها وتاريخها، وأهم أهدافها ..

مجموعة ركين السعودية هي واحدة من أهم الشركات التي تعمل في قطاع الأغذية والمشروبات وقطاع التجزئة والاستشارات، وتملك عددًا من العلامات التجارية التي حققت نجاحات كبيرة وانتشارًا واسعًا في السوق السعودي والعربي والشرق أوسطي، ويمتد تاريخ ركين السعودية إلى تسعينيات القرن الماضي .

 وإن سياسات المجموعة الحالية تهدف إلى تحقيق انتشار العلامات التجارية، سواء كانت علاماتنا التجارية بداية المملوكة لنا، أو تلك الممنوحة لنا في الشرق الأوسط، وهذه السياسات مستوحاة من رؤية السعودية  .2030ونهدف إلى افتتاح المزيد من المتاجر والمنافذ وتوسيع توقيع عقود الامتياز من أجل إتاحة المنتجات من علامتنا التجارية للعملاء محليًا وعالميًا.

مجموعة رائدة

كيف دخلتم مجال الفرنشايز؟ وما الذي جذبكم لهذا القطاع الجديد؟

الواقع أن مجموعة ركين السعودية كان لها منذ انطلاقها توجه إلى بناء علامات تجارية ذات معايير عالمية بهدف إتاحتها لسوق الفرنشايز المحلي والعالمي، وهو ما دفعنا منذ البدايات المبكرة إلى العمل على تطوير نماذج قياسية ومعيارية قابلة للنسخ والتكرار من خلال الامتياز التجاري، وكان لهذه الرؤية المسبقة الأثر الأكبر في أن نصبح من أوائل الشركات التي منحت حقوق الامتياز في المنطقة. إن نظرتنا إلى حاملي حقوق الامتياز لا تقتصر فقط على كونهم عملاء لنا، بل تمتد إلى كونهم شركاء حقيقيين يساهمون في إضافة القيمة لعلاماتنا التجارية بما نمنحهم من أدلة تشغيل ومعايير قياسية قابلة للتطبيق، بالإضافة إلى التدريب والدعم التشغيلي والتسويقي.

      ما أهم العلامات التجارية التي تعملون عليها؟

 لدينا العديد من العلامات التجارية المحلية والعالمية، ولعل أبرزها العلامة التجارية "سوبرانو" التي تحولت، بفضل الله، ثم بفضل المجهودات الدؤوبة لدينا، من علامة تجارية محلية إلى علامة تجارية عالمية، وهي تعنى بتقديم "الهوت دوج" المميز، و"الآيسكريم "الفريد لأول مرة في الشرق الأوسط وغيرها من المنتجات الرائعة. وكذلك لدينا علامة" كاشو" الشهيرة المنتشرة في السوق السعودي التي تقدم" البروستد" و"المسحب" وغيرهما من المأكولات التي تحظى بثقة عملائنا الأعزاء، بالإضافة إلى علامة "كارميللو"، وهي علامة ولدت داخل السوق الخليجي والشرق أوسطي كنجم متلألئ في سماء المقاهي والشوكولاته ذات المذاق الرائع بمكوناتها الممتازة وطرق صناعتها غير التقليدية القائمة على الاستعانة بالكوادر البلجيكية الخبيرة، بالإضافة إلى طرق الصناعة المبنية على الأسس البحثية تلبية لتطلعات العملاء.

نجاح الفرنشايز

كيف تجدون الإقبال على العمل من خلال الفرنشايز على ضوء تجربتكم؟

بالحديث عن الفرص الاستثمارية، توضح الدراسات أن فرص نجاح ريادات الأعمال، مقارنة بنماذج أعمال الفرنشايز، تميل الكفة بشكل واضح نحو أنظمة الفرنشايز، ذلك لأن نظام الفرنشايز يرتكز في الأساس على الاعتماد على نماذج أعمال تجارية ناجحة ومحل ثقة وشهرة وتغني المستثمر عن سنوات طوال من التجربة والخطأ وسجلات تشغيل احترافية. وعليه، نجد أنه من الطبيعي أن الإقبال على الفرنشايز كبير جدًا ويزداد يومًا بعد يوم، ونحن نلحظ ذلك بشكل كبير.

-    كان لكم تجربة مميزة بنقل العلامات التجارية السعودية للخارج؟ ماذا عنها؟ وما هي خططكم للمستقبل في هذا الجانب؟ وما هي الدول المرشحة؟

الواقع أن الانتشار بعلاماتنا التجارية عبر القارات لم يأتِ بين يوم وليلة، ولكنه تطلب أولاً وقبل كل شيء الدراسة والعمل المستمر نحو اختيار هذه العلامات، بالإضافة إلى الاستثمار في البحث والتطوير وبناء أنظمة فرنشايز على مستوى عالمي، ذلك أن مخاطبة المستهلك والمستثمر العالمي تتطلب معايير عالمية، وهذا ما حققناه بفضل الله، ثم بالمشاركة في معظم الفعاليات والمعارض العالمية التي تتعلق بالفرنشايز.-   

إجراءات للممنوحين

ما هي الإجراءات المطلوبة لمن يرغب في الحصول على فرنشايز منكم؟

نحن نتلقى بشكل يومي طلبات من المستثمرين الراغبين في الحصول على حقوق امتياز لعلامتنا التجارية، ويتم تلقي هذه الطلبات من خلال قنوات مختلفة، أهمها موقعنا الإلكتروني(www.saudirakeen.com) ،

بالإضافة إلى الطلبات التي نتلقاها من خلال مشاركتنا في المعارض التجارية التي نشارك فيها في كافة أنحاء العالم، ومن ثم يتم عمل قاعدة بيانات لطلبات هؤلاء المستثمرين المحتملين ودراستها وعمل قائمة بالمستثمرين المقبولين مبدئيًا وعقد مقابلات معهم، وعند توافر الحد الأدنى من الشروط المطلوبة يتم تحرير خطابات النوايا والتوقيع على اتفاقيات عدم الفصح، ومن ثم عمل عقود الفرنشايز.

-    هل هناك شروط معينة لمنح الامتياز؟

يختلف الأمر وفقًا للعلامة التجارية، فمثلاً فيما يتعلق بعلامة" سوبرانو"، فهي تخاطب في المقام الأول صغار المستثمرين، ذلك أن حجم الاستثمار اللازم لها بسيط وفي متناول الشباب، وبالتالي لا يشترط الخبرة الكبيرة لدى هؤلاء المستثمرين، لأننا نقودهم إلى الخطوات المطلوبة من خلال التدريب وأدلة التشغيل والتدريب على خدمة العملاء وإدارة الجودة والتعامل مع المخزون والبرامج اللازمة للتشغيل وخلافه. أمَّا ما يتعلق بكبار المستثمرين، فيتم التعامل معهم بآلية مختلفة من خلال العقود الحصرية للمناطق، وينطبق الأمر نفسه على العلامات التجارية الأخرى.

شركاء النجاح

-    ماذا تقدمون للممنوحين؟ وهل تتابعون الفروع من ناحية الجودة والخدمة؟

كما أوضحت سابقًا، يتم التعامل مع المستثمرين (ممنوحي الامتياز (كشركاء نجاح، وبالتالي يتم تقديم كل الدعم اللازم لهم بداية من:

  • توصية اختيار الموقع.
  • التصميم الداخلي والخارجي المجاني للمحلات التجارية.
  • أدلة التشغيل.
  • أدلة خدمة العملاء.
  • إدارة الجودة.
  • أدلة سلامة الغذاء.
  • أدلة الموارد البشرية.
  • أدلة مستندات العمل اليومي.
  • الأدلة المحاسبية.
  • السيطرة على التكاليف ومعالجة المخزون...إلخ.

ويتم زيارات لكافة الممنوحين من خلال إدارة التشغيل وإدارة الجودة، ومتابعة رضا العملاء حماية لعلامتنا التجارية.

وتتم هذه الزيارات بشكل دوري وبشكل مفاجئ تحقيقًا لضمان الجودة، ومن ثم التوجيه حال تطلب الأمر ذلك من خلال إعطاء جدول زمني لتصحيح الملاحظات. كما أن قنوات التواصل مع عملائنا مفتوحة طوال الوقت، لأن التغذية المرتدة هي حجر الزاوية في ضمان رضا العملاء .

-    كيف تجدون الإقبال على الامتياز التجاري؟ وماذا يحتاج حتى يتم التوسع فيه (توعية، قانون، تشجيع، تدريب(؟

واقع الأمر أن الإقبال على الامتياز التجاري لا بأس به، خاصة إذا نظرنا إلى أنه يعد في بدايته، ولكن كل المؤشرات تشير إلى نموه بشكل كبير، لا سيما بعد الجهود الكبيرة التي تبذلها الدولة متمثلة في وزارة التجارة من خلال منصات عديدة، لعل أبرزها" منشآت" التي تتبنى دعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وتولي اهتمامًا كبيرًا بالتوعية بأنظمة الفرنشايز وتعبيد الطريق للمستثمرين من خلال أنظمة الامتياز التجاري وإقامة ورش العمل والمعارض والفعاليات المختلفة في هذا الاتجاه.

فضلاً عن زيادة ورش العمل والتدريب المستمر للكوادر الشابة وتشجيعهم على العمل بنظام الفرنشايز والاطلاع على أنظمته وقوانينه والعوامل المساعدة على نجاحه وازدهاره.

نظام الامتياز التجاري

كيف ترون صدور نظام الامتياز التجاري، أخيرًا، وأثره على سوق الفرنشايز؟

الحقيقة أنه بصدور نظام الامتياز، أخيرًا، فإن التوسع في نشاط الامتياز التجاري مرشح للنمو إلى حد بعيد، ونوصي بشدة بزيادة فعاليات الأنشطة التوعوية بنظام الامتياز. كذلك دعم الجهات المانحة لصغار المستثمرين من خلال تمويلهم، سيعود بالفائدة على قطاع الاستثمار بوجه عام، وعلى قطاع الفرنشايز بشكل خاص.


عبدالله أبو دبيل / نهدف إلى افتتاح المزيد من المتاجر والمنافذ وتوسيع توقيع عقود الامتياز

الأكثر شيوعاً في المنتدى